بيروت في ٢٨/٨/٢٠١٢

 

زملائي رئيس وأعضاء بلدية بيروت المحترمين

 

قد تكون المعضلة الأكبر التي تواجه مدينتنا العزيزة، هي مشكلة إزدحام السير الخانق في معظم أحياء عاصمتنا دون تمكننا من إيجاد حل جذري يريح أهلنا وكافة المواطنين اللبنانيين،

أتقدم منكم باقتراح من شأنه أن يخفف هذا العبء إلى حين تمكننا من تأمين الموارد اللازمة والخطة المناسبة للحل الجذري والنهائي،

إن إحدى أوجه مشكلة السير تتلخص بكون كافة شرائح المجتمع تتوجه إلى أعمالها في آن ٍ واحد، بمعنى أن الموظف والطالب وأصحاب المهن … يتوجهون في الساعة نفسها إلى أعمالهم ويعودون في الوقت ذاته إلى منازلهن،

إنطلاقاً من هنا، أدعو بلدية بيروت لاتخاذ المبادرة والإتصال بكافة شرائح المجتمع البيروتي، من غرفة التجارة والصناعة وجمعية المصارف، وجمعية التجار والمؤسسات التعليمية وكل من تدعو له الحاجة، والعمل على تنسيق دوامات العمل والتوجه إلى الوظائف والمؤسسات التربوية والعودة منها، بالتالي يؤدي هذا التنسيق إلى توزيع ضغط السير على فترات مختلفة من النهار، ما سوف يؤثر بشكل إيجابي ويخفف من زحمة السير الخانقة التي نواجهها يومياً، عل َ هذه الخطوة الأولى تكون ممهدة لإيجاد حلّ ٍ جذري لمشكلة الزحمة في عاصمتنا، التي نحن مؤتمنين على تطورها ورخاء أهلها.

                                                                    بكل احترام

عضو مجلس بلدية بيروت

                                                                        هاغـــــــــــــــوب تـرزيــــــــــــان 


Categories: Uncategorized

Leave a Reply