بعد قرائتي لمقالك الصادر في جريدة النهار عنوانه لعنة الكميرا والنطق بالعربية لابد لي ان اوضح بعض المغالطات التالية نعم تفين تتقن ككل لبناني لغة العربية تعيش في وطنها الام لبنان انتمائها الوحيد هو لبنان و ان لم تكن لبنانية كيف لها ان تمثل وطنها الام لبنان  نعم هي لبنانية و فخر لنا ككل المشاركين في الاولمبياد ٢٠١٢    و عندما تسأل بلغة اجنبية   لابد لها ان تجاوب بلغة […]